الخميس، ١٢ كانون الأول 2019

Close
featured_news_image

لماذا تتصرف الأبراج بأنانية؟

بقلم: www.aljamila.com | الثلاثاء، ١٣ آب

جميعنا نتصرف بأنانية أحياناً، ولا بأس بذلك فالتصرف بهذه الطريقة طبيعي تماماً. هناك عدة مواقف تفرض علينا التصرف بأنانية، مثل التعامل مع فرصة قد لا تتكرر أو تفضيل النفس على الآخرين لإخراج أنفسنا من مأزق ما أو محنة ما.

 

بطبيعة الحال هناك فئة أنانية بشكل دائم، وهي سواء كانت الظروف تحتم عليها التصرف بأنانية أو لا تحتم عليها دائماً لا تفكر سوى بنفسها ومصلحتها.

 

الأنانية تأتي بأشكال وألوان مختلفة، فقد تكون التركيز الكلي على أمر محدد أو قد تكون فشل الفرد برؤية عدم التوازن في العلاقة وغيرها من الامور.

فلماذا تتصرف الأبراج بأنانية، وكيف يمكن التعامل معها خلال قيامها بهذه التصرفات الأنانية؟

 

 

الحمل -21 مارس/آذار – 19 أبريل /نيسان

 

الإندفاع وقلة الصبر يعنيان بأن الحمل يستعجل تصرفاته وقرارته من دون أن يفكر بالعواقب. هو يريد أن يكون الأول في كل شيء ولا يريد أن يرى أو يدرك بأن واقع أن يكون الأول في كل شيء بشكل دائم ليس الأفضل له.

رغم أن الحمل يملك قلباً طيباً ولكن عليه أن يتراجع بعض الخطوات الى الخلف ورؤية الصورة كاملة عوض أن يقارب العالم برؤية النفق. ما عليكم فعله حين يتصرف بأنانية هو إبلاغه بالواقع وبما يفعله وبعواقب أفعاله، حينها سيتمكن من رؤية الأمور كما هي وفي الواقع سيقدر قيامكم بذلك.

 

الثور 20 أبريل/ نيسان 20 مايو/ أيار

 

الثور مادي بطبيعته، وهذا الأمر أحياناً قد يتحول الى طمع. الثور يميل لأن يكون أكثر الأبراج أنانية وذلك لأنه عنيد للغاية وغير مستعد للمساومة على شيء ولا حتى لتقبل وجهة نظر الآخر حين يبلغه بأنه يتصرف بأنانية.

 

التعامل مع الثور الأناني والعنيد يكون من خلال جعله يحصل على كل ما يريده ثم التحايل على المواقف بذكاء. التوصل الى أرضية مشتركة أو حلول وسط معه مهمة صعبة للغاية، لذلك الآلية الصحيحة هي جعله يرى معاناة الآخر الناجمة عن تصرفاته. الثور لا يمكنه التعاطف مع الآخر إلا حين يراه يعاني، وحين يلمس بنفسه حجم المعاناة التي يختبرها الاخر بسبب أنانيته حين سيقوم ببعض التعديلات على تصرفاته.

 

الجوزاء 21 مايو / أيار 21 يونيو/ حزيران

 

الجوزاء ليس أنانياً بطبيعته وذلك لأن التواصل مع الآخرين هام جداً بالنسبة إليه وبالتالي هو يسعى وبشكل دائم لأن يستمع الى وجهات نظر الآخرين. ولكن أحياناً وحين ينغمس البرج هذا في الثرثرة يميل لأن يكون أنانياً وذلك لانه لا يريد سوى الكلام من دون أن يستمع لأي شخص آخر سوى نفسه.

بشكل عام أنانية الجوزاء غير مؤذية والتعامل معها يتم من خلال الصبر، أي يجب الصبر على أنانيته المؤقتة وعدم إثارة الكثير من الضجة حولها ثم الحديث عنها في وقت لاحق حين يكون البرج هذا بمزاج أفضل.

 

السرطان 22 يونيو/ حزيران 22 يوليو/ تموز

 

السرطان قد يبدو أنانياً وذلك لأن يتمسك وبقوة بكل ما يملكه سواء كانت هذه الممتلكات مادية أو بشرية. هو يجد صعوبة بالغة في التخلي عما يملكه خصوصاً الأشخاص الذين يحبهم، فهو يلتصق بهم ويتمسك بهم لدرجة قد تجعل الآخر يشعر وكأنه سجين السرطان.

 

أنانية السرطان تتجسد من خلال عدم وضعه مشاعر أو وجهة نظر الآخر بالحسبان. هو سيقنعكم بأنه على حق وذلك لأنه يملك مهارة التلاعب بالآخرين. لذلك عند التعامل مع السرطان عليكم أن تدركوا بأنه سيحاول التلاعب بكم وبالموقف كي يخرج الفائز منها، كما عليكم إعتماد اللين والقسوة بشكل متساوٍ كي تتمكنون من جعله يرى عواقب أفعاله.

 

الأسد 23 يوليو/ تموز – 22 أغسطس/ آب  

 

الأسد يحب الحياة الفاخرة كما يحب التبجح بما يملكه فهو في نهاية المطاف برج يعيش من أجل الإستعراض.. ولكن في المقابل هو واحد من أكثر الأبراج كرماً. ولكن الأسد يعاني من تضخم الأنا وعليه هو يميل لأن يعتبر نفسه أفضل من غيره بأشواط وهذا ما يجعله يتصرف بأنانية بالغة وذلك لأنه النجم الوحيد والبقية الباقية لا وجود لها.

التعامل مع الأسد حين يتصرف بأنانية يجب أن يكون أشبه بالتذكير، وهذا التذكير مفاده هو أنه ليس أفضل من غيره وبألطف طريقة ممكنة وذلك لأن الأسد لا يتفاعل بشكل إيجابي مع التذكير العنيف فهو سيشعر وكأنه يتعرض للهجوم وبالتالي سيقوم بالرد بعنف.

 

العذراء 23 أغسطس/ آب 22 سبتمبر/أيلول

 

العذراء برج حريص للغاية وهو يحب أن يقوم بالإدخار وحتى أن البعض يتهمه بالبخل. ولكن البرج هذا يعمل بجدية بالغة من أجل جني المال وعليه هو يريد أن يدخر ما أمكنه وذلك كي يوفر لنفسه حياة أفضل لاحقاً. ولكن تركيزه على تحقيق الأهداف وجني المال يجعله يتجاهل كل الذين يتواجدون في حياته ويركز فقط على نفسه.

التعامل مع العذراء حين يكون في حالة من الأنانية هو تذكيره بأن هناك حياة لا علاقة لها بالعمل والمال، وبأنها جميلة وتستحق أن يعيشها.

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول 22 أكتوبر/ تشرين الأول

 

الميزان يسعى الى التوازن والعدل في حياته، وعليه هو يريد توزيع كل ما يملكه من عاطفة وممتلكات مادية بشكل عادل على كل من يحيط به. ولكن الميزان يمكنه أن يصبح أنانياً حين يتعلق الأمر بحسم القرارات الصعبة، فهو وبكل بساطة لا يمكنه القيام بذلك وبالتالي مستعد للقيام بكل شيء من أجل عدم مواجهة الواقع والحقائق.

أنانيته تنبع من واقع بسيط وهو أنه لا يريد أن يظهر بشكل سيء أمام أي شخص كان وبالتالي يتجاهل كل ما هو سلبي ويركز على ما هو إيجابي ما يعني هنا أنه قد يكذب ويتلاعب ويقوم بكل ما مقبول أو غير مقبول فقط من أجل ألا يكون هو الشخص «الشرير» في المعادلة.

 

التعامل مع الميزان الأناني يكون من خلال جعله يرى الفرص التي فوتها على نفسه من خلال تجاهله الواقع السلبي، فهو لم يتمكن من تصحيح هذا الموقف أو ذاك لأنه وبكل بساطة قرر تجاهله.

 

العقرب 23 أكتوبر/ تشرين الأول 21 نوفمبر/ تشرين الثاني

 

العقرب بشكل عام ليس أنانياً ولكنه يحب أن يسيطر على مجريات الأمور وهذا ما يجعله يلجأ الى التلاعب.

العقرب في حياته عليه أن يكون الشخص الذي يسيطر على كل شيء وفي حال لم يصادف مجموعة من الأشخاص سهلة الإنقياد، حينها سيقوم بالتلاعب بهم من أجل السيطرة عليهم.  التعامل مع العقرب الأناني يعني الوقوف بوجهه ومنعه من التلاعب بكم وجعلكم تقومون بما يريده. المواجهة مع العقرب ليست سهلة ولكن الخبر الجيد هنا هو أنه حين تواجهونه ويقتنع بأنه لا يخيفكم فحينها سيتوقف عن محاولة التلاعب بكم.

 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 21 ديسمبر/‪كانون الاول

 

القوس يحب أن يعطي فهو صاحب قلب طيب وكريم ولكنه في المقابل لا يمكنه الإستقرار أو حتى خلق الإستقرار في حياته. فالبرج هذا لا يقدر قيمة المال على الإطلاق وهو ما ينفك ينفق من دون حسبان وبشكل دائم يختبر مشاكل مادية. المزاج «غير المكترث» لا ينحصر فقط بالمال، فهو يتعامل مع كل الأمور في حياته بخفة وذلك لأنه لا يريد الإستقرار أو الثبات في مكان محدد. وهدا ما يجعله يتصرف بأنانية لأنه عليه الحصول على ما يريده ولو كان على حساب الاخرين، وما يريده هنا هو حريته الدائمة.

كما أنه يتوقع أن يتم حل الأمور بشكل دائم وتقديم الحلول له على طبق من فضة، أي أن القوس يخلق المشاكل ثم يتوقع من الاخرين حلها. ولكن الحياة لا تسير بهذا الشكل، وعليه يجب التوقف عن القيام بذلك معه. التجربة ستكون مؤلمة لكل الأطراف المعنية ولكن يجب تركه يقع وعدم محاولة مساعدته على النهوض هذه المرة كي يلمس بنفسه عواقب تصرفاته غير المسؤولة.

 

الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول 19 يناير/ كانون الثاني

 

الجدي حريص جداً على أمواله وهو يفكر بالأمور المادية ملياً. ولكن الصورة مغايرة تماماً حين يتعلق الأمر بالشؤون العائلية، فهو عنيد جداً وشخص يصعب التفاوض معه حول أي شيء كان وبالتالي هو مستعد للقيام بأي شيء من أجل ضمان سير الأمور بالطريقة التي يريدها. بالنسبة للجدي لا أحد يجيد القيام بأي شيء كان ما يعني أنه عليه القيام بكل شيء بنفسه كي يضمن النتائج الإيجابية.

 

بطبيعة الحال التعامل مع الجدي الأناني غير سهل وذلك لانه ذكي للغاية وغالباً ما يسير كل شيء على خير ما يرام حين يتولى هو زمام الأمور، ولكن حين تجعلونه يرى بأنه يفوت على الاخرين فرص التعلم والنمو وحين تثبتون له بأنكم يمكنكم تنفيذ المطلوب منكم بشكل مثالي فحينها سيتوقف عن عناده.

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني 18 فبراير / شباط

 

الدلو برج إنساني للغاية وهو لا يسمح للمال أو المسائل المادية بأن تتحكم بحياته. ولكنه في الوقت عينه يكره الاخرين الذين لا يوافقونه الرأي، وعليه أي إختلاف بالرأي معه يعني نقاشات قد تمتد لساعات وعدم الوصول الى حل وسط على الإطلاق.

هو ينظر الى العالم من خلال مفهومه الخاص لذلك للتعامل مع الدلو الأناني عليكم إمتلاك الحقائق والوقائع التي تقنعه بأن وجهة نظره غير صحيحة. حينها سيضع ما تقولونه بالحسبان وسيتوقف عن التصرف بأنانية.

 

الحوت 19 فبراير/شباط 20 مارس/آذار

 

الحوت يحب أن يعطي وهو مستعد لإنقاذ العالم حتى ولو تطلب ذلك التضحية بنفسه. المشكلة معه هي رغم أنه أحياناً لا يملك المقومات التي تمكنه من مساعدة نفسه فهو يصر على مساعدة غيره. ولكن الحوت لا يحب الواقع وبالتالي هو ما ينفك يهرب الى عالمه الخاص حيث يعزل نفسه لفترات زمنية طويلة. بالنسبة للاخرين الحوت لا يكترث لهم على الإطلاق وذلك لأنه يفضل عالم الأحلام على التعامل مع الواقع وهذا ما يجعله بالنسبة لهم أنانياً من الطراز الاول. للتعامل مع الحوت الأناني مع عليكم القيام به هو خلق بيئة يشعر فيها بالآمان وبالتالي ستجدونه يعود الى أرض الواقع بلمح البصر.

 

إقرئي ايضاً:

ما الذي على كل برج من الأبراج فعله خلال موسم الأسد؟

كيف يتعامل برجك مع الطلاق؟

موسم الأسد سيكون قاسياً على هذه الأبراج

Close
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!