الإثنين، ٢٣ أيلول 2019

Close
featured_news_image

شهر أيلول/ سبتمبر سيكون مثالياً لهذه الأبراج

بقلم: www.aljamila.com | الأربعاء، ١١ أيلول

شهر أيلول/ سبتمبر عادة شهر فيه الكثير من الأمور التي يجب القيام بها، ففي نهاية المطاف الكل يتحضر للعودة الى الشتاء وما يرتبط به من عودة لمقاعد الدراسة أو العمل بشكل روتيني بعيداً عن خفة الصيف ومرحه.

الشهر هذا بدأ بشكل سلس وذلك لأن النصف الأول منه تقريباً لا يتضمن حركة كواكب تؤثر على الأبراج ولكن وبدءاً من الرابع عشر منه فإن الصورة كلها ستتبدل وسنشهد على حركة كواكب وإنتقالات عديدة جداً ستجعل الطاقات تتبدل وبشكل كبير بين يوم وآخر وأحياناً في اليوم نفسه.

 

بطبيعة الحال الأبراج تتفاعل بشكل مختلف مع هذه التبدلات، فمن يمكنه التأقلم بسرعة سيختبر شهراً مثالياً..

 

ها هي الابراج المحظوظة هذه

 

 

الثور 20 أبريل/ نيسان 20 مايو/ أيار

 

الشهر هذا سيكون مثالياً على مختلف الأصعدة لبرج الثور ولسبب أساسي لأنه سيكون الفترة التي يحصل فيها على ما يستحقه تماماً.. لقد عمل البرج هذا جاهداً كي يصل الى المرحلة التي وصل إليها وبالتالي هو يستحق قطف الثمار.. وهذا ما سيحصل خلال الفترة القادمة. الشمس ستحفز أيضاً البيت الخامس والذي هو بيت التواصل بالإضافة الى البيت السادس والذي هو بيت النظام ما يعني أنه سيكون هناك الروتين الذي يحبه الثور ولكن مع نفحة من التمرد وبالتالي سيكون هناك رغبة بالمغامرة والإستمتاع والقيام بأمور عادة لا يقوم بها. إنه شهر جني الثمار والإستمتاع المطلق وإختبار السعادة التي يستحقها البرج هذا.

 

الجوزاء 21 مايو / أيار 21 يونيو/ حزيران

 

رغم أن الجوزاء سيشعر برغبة بالإبتعاد عن الآخرين وإمضاء الوقت بمفرده ولكن المشاعر هذه محصورة بالنصف الأول من الشهر وذلك لان الصورة ستتبدل كلياً في النصف الأخير منه.

موسم الميزان الذي يحل في الثالث والعشرين من الشهر الحالي سيجلب كل الحظ للبرج هذا وبالتالي سيكون هناك الراحة النفسية المطلقة. وكما هو معروف حين يكون الجوزاء متصالح مع ذاته فهو يمكنه تحقيق المستحيل. في الواقع النصف الاول الهادئ من الشهر هذا يحضره للنصف الثاني الصاخب من خلال شحن الطاقة للإستمتاع بما هو قادم.

 

العذراء 23 أغسطس/ آب 22 سبتمبر/أيلول

 

العذراء حالياً يحتفل بعيد ميلاده وهو النجم المطلق. الفترة الحالية هي فترة البدايات الجديدة المنعشة وبالتالي هناك الكثير من الامور الجيدة التي تحصل حالياً في حياته. ولكن ما هو أفضل قادم خصوصاً مع حركة الكواكب الكثيفة ما يعني أن الطاقة ستكون في ذروتها طوال الشهر.

ومع إنتهاء موسم العذراء ودخولنا لموسم الميزان ورغم أن الطاقة ستتبدل لكن البرج هذا سيشعر بقيمته وسيدرك بأنه يستحق الافضل سواء في حياته المهنية أو العاطفية وحتى العائلية.

 

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول 22 أكتوبر/ تشرين الأول

 

الذين ينتمون الى برج الميزان سيحتفلون بعيد ميلادهم في الثالث والعشرين من الشهر الحالي وبالتالي فإن الطاقة طاقتهم. الشمس ستحفز البيت الثاني عشر والذي هو بيت الأحلام والأمور التي تحدث في الخفاء ما يعني أنه سيكون هناك الكثير من التفكير والتأمل بما يحصل. ورغم أن الغالبية الساحقة من الأبراج تشعر بالإنهاك النفسي حين يتم تحفيز البيت الثاني عشر الخاص بها ولكن الميزان يدرك بان هذه الفترة مثالية كي يحصل على النهايات التي يريدها للكثير من الامور كما انها الفترة المثالية كي يرد له الكون بعضاً مما قام به ففي النهاية البيت الثاني عشر يرتبط مباشرة بالكارما.

 

إقرئي ايضاً:

ثنائيات في الأبراج تخرج أسوأ ما في شخصيات بعضها البعض

الابراج المهذبة والأكثر لباقة

هكذا سيؤثر موسم العذراء على كل برج من الأبراج

Close
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!